تسجيل دخول إنشاء حساب
تخطى الى المحتوى

ليس سهلاً الطريق إلى الحرية

كتابة تقييم
نفذت الكمية
13.99€

يروي مانديلا  في كتابه سيرته الذاتية، وسيرة كفاح شعبه، التي أدت دفعت به إلى سجون  العنصرية البيضاء لمدة 28 عاماً. الكتاب الذي صدرت ترجمته الجديدة عن دار  المدى، يعتبر من أهم المراجع التي يمكن من خلالها التعرف إلى ملامح تجربة  مانديلا النضالية الفذة التي أسفرت بعد أكثر من نصف قرن عن انتصار إرادة  الجماهير المضطهدة وعودة السلطة إلى الأغلبية الأفريقية.

يستعرض مانديلا في هذا الكتاب بأسلوب تحليلي شائق المراحل النضالية التي خاضها شعبه ضد سياسة التمييز العنصري القائمة على هيمنة البيض، فنراه طفلاً صغيراً ترعرع في قرية في أعماق الريف، ثم شاباً يافعاً يطلب العلم في الجامعة، ثم موظفاً بسيطاً يكافح لسد رمقه.
ويواكب الكتاب مسيرة مانديلا، وقد تفتحت مداركه للعمل السياسي، فينخرط بكل مشاعره ووجدانه في حركة النضال الشعبية المناهضة للنظام العنصري. فنراه عضواً فعالاً في حزب المؤتمر الوطني الأفريقي، ثم ركناً من أركانه، ثم مؤسساً وقائداً لجهازه العسكري. ونعيش معه وهو يقارع الظلم جهاراً من داخل صفوف الحزب ومن خلال مهنته كمحام، وخفية من خلال العمل السري، وهو طريد تلاحقه سلطات القمع والاستبداد. ونعيش معه سجيناً في جزيرة روبن سبعة وعشرين عاماً، ثم مفاوضاً صلباً من أجل مستقبل أمته، فرئيساً لأول حكومة شرعية ديمقراطية تحل محل حكم البيض العنصري الذي دام ثلاثة قرون.
إن أهم ما ميز شخصية نيلسون مانديلا وجعل منه رمزاً لنضال سكان جنوب أفريقيا على اختلاف أعراقهم، ومحلاً لإجماعهم، هو صدق إيمانه بحقوق أمته، وصلابته في التمسك بتلك الحقوق طول مسيرته النضالية بلا هوادة أو مساومة، كما تميز بتسامحه مع أعداء الأمس بعد أن انهارت دعائم النظام العنصري البغيض، وأذعن البيض إلى القبول بالعيش كغيرهم مواطنين في ظل دولة المساواة والديمقراطية.
صدرت أول طبعة للكتاب باللغة الإنكليزية عام 1994، وترجم إلى ثلاث وعشرين لغة في مختلف أنحاء العالم.


معلومات حول الكتاب:
عدد الصفحات : 250 صفحة
القياس : 14.5 * 21.5 سم
الوزن : 304 غرام
غلاف الكتاب : غلاف ورقي
ترجمة : ميرنا الرشيد
دار النشر : دار المدى للنشر والتوزيع



كلمات للبحث :
سهلا - سهل - طريق - الى - الحريه - حرية - نلسون - منديلا