تسجيل دخول إنشاء حساب
تخطى الى المحتوى

مجلد 365 يوماً مع صحابة نبينا الحبيب

كتابة تقييم
37.99€

تشكل التربية الدينية للأطفال من المواضيع الأثيرة في المجتمع الإسلامي المعاصر، وخاصة عند الحديث عن نبيّنا الحبيب والشخصيات المقربة منه (صلى الله عليه وسلم)، والتي كان لها دور عظيم في نقل المعرفة الإسلامية إلى العصر الحديث. 

يساعد كتاب (365 يوماً مع صحابة نبيّنا الحبيب) في إعداد الأطفال لاتخاذ صحابة رسول الله قدوة في حياتهم، وقد تمت رواية القصص بضمير المتكلم. أخذت هذه القصص المروية بلسان الصحابة أنفسهم، وفيها يتحدثون عن أنفسهم، وعن النبيّ، وعن الصحابة الآخرين. وقد تمّ اختيار الأحداث الواردة بعناية ومن المصادر الصحيحة للحديث، وأُعيدت صياغتها بحيث تعكس روح وأجواء ذلك العصر. لهذا تمّ إعداد الكتاب بحيث يمكن قراءته يومياً خلال عام واحد، في 365 يوماً عدد أيام السنة؛ حيث يتعرف الأطفال على صحابة رسول الله (صلى الله عليه وسلم) وفضائلهم وأخلاقهم وسلوكياتهم والأحداث التي حفلت بها حياتهم، ويرد في الكتاب ذكر لكثير من الأحداث التي كانوا شاهدين عليها. وبذلك، يجد الأطفال أنفسهم يعيشون نوعاً من المغامرة التاريخية الشيقة وقد زُين الكتاب برسومات ملونة بألوان زاهية تقرّب الوقائع والأحداث إلى ذهن المتلقي، ما يجعل من الكتاب أداة تعليم هامّة وفاعلة للأطفال. 
إلى ذلك، يهدف الكتاب إلى أن يشعر الأطفال كما لو أن رسول الله (صلى الله عليه وسلم) زائر في بيوتنا، وأن يمضوا في قراءته أوقاتاً ممتعة ولا تنسى.. هكذا تمّ اختيار 365 قصة من حياة نبيّنا الحبيب بالترتيب الزمني. ونتوجه بكتابنا إلى الأهل لنقول: نحن نشجعكم على قراءة القصص مع أطفالكم من اليوم الأول حتى اليوم 365، لكي تطلعوا أنتم أيضاً على حياة رسول الله. وبما أنّ الأطفال قد يواجهون صعوبة في متابعة فترات زمنية طويلة، نوصيكم بقراءة قصة واحدة كلّ يوم. فهذا الأمر يتيح للأطفال التفكير في القصة، كما سيشعرهم بالفضول والحماس لسماع القصة التالية. قد يجد أطفالكم صعوبة في فهم بعض النصوص بسبب المفردات الجديدة. لهذا السبب، نشجعكم على الإشراف عليهم في أثناء القراءة، والإجابة عن تساؤلاتهم للتأكد من صحة فهمهم لمضمون القصّة.

 

الفئة العمرية : 9 - 15 سنوات
عدد الصفحات الإجمالي : 440 صفحة
القياس : 20 * 28 سم
الوزن : 1480 غرام
غلاف الكتاب : غلاف كرتوني
ترجمة : محمد أمين - زينة إدريس
دار النشر : الدار العربية للعلوم ناشرون