تخطى الى المحتوى
فترات توصيل أطول لبعض البلدان، اضغط لمعرفة المزيد
فترات توصيل أطول لبعض البلدان، اضغط لمعرفة المزيد

يسمعون حسيسها

للكاتب أيمن العتوم
كتابة تقييم
13.99€

في جزء مما كتب صاحب الحكاية معرّفاً بنفسه وقصّته تحت عنوان " توضيح من صاحب هذه الحكايات" : " كلّ ما رويته في هذه الصفحات صادقٌ دونَ مُواربة , حقيقٌّ دون تمويه , وهو ليسَ الحقيقة الكاملة , فهو لا يساوي أكثر من عشرها .. إنها مشاهداتي ومعايشاتي لأيّام قضيتُها داخل مهجع 27 و ومهجع 35 في سجن تدمر ممّا تذكّرتُه أمّا بقيّة المهاجع فقصصها ليست أقلّ فظاعةً من هذه القصص التي رويتها هنا ... " تقع الرواية في 60 فصلاً من الفصول القصيرة , وقد بدأت بفصل الصّفصاف والسَّرو وختمت بفصل طلعتْ شمسٌ جديدَة , وقد ضمّن الكاتب في روايته اللهجة السوريّة من خلال النقاشات والحوارات التي تدور ضمن أحداث الرواية بين السجّانين والسُجناء والمحققين و الجلادين وغيرهم . أمّا أحداث الرواية فهي تدور داخل سجنين عسكريين هُما سجن تدمر و سجن الخطيب , إذً اتُّهم (الطبيب إياد أسعد) على أنّه أحد أعضاء جماعة الأخوان المسلمين في سوريا , وأنهم يقومون بتهريب الأسلحة وتخبئتها في مواقع عدّة إنذاراً بهجوم وعملية محتملة ضد النظام , وبأن الطبيب إياد أسعد هو أحد المعاونين في التخطيط لهذه العمليّاتْ . الزمن الذي تمت فيه هذه الأحداث كانت بين أعوام (1980-1997) وهي الأعوام التي قضى فيها الطبيب إياد أسعد فترة اعتقاله في السجون العسكريّة قبل خروجه من السجن.



معلومات حول الكتاب:
عدد الصفحات : 367 صفحة
القياس : 14.5 * 21.5 سم
الوزن : 440 غرام
غلاف الكتاب : غلاف ورقي
ترجمة : لا يوجد
دار النشر : عصير الكتب للنشر والتوزيع



كلمات للبحث:
ايمن - عتوم